منتديات الأستاذ منتصر التعليمي
حللت اهلا ونزلت سهلا ، في منتدى طلبة المركز العالي للتأهيل

منتديات الأستاذ منتصر التعليمي


 
الرئيسيةالتسجيلدخول
يعلن المنتدى عن فتح مجال لقبول مشرفيين على المنتدى يسهمون في اثراء المنتدى بالمواضيع العليمية ويفضل طلاب العلم في كافة المجالات

شاطر | 
 

 المبادئ الاساسية في تكييف الهواء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالهادي محمد صالح
قائد سرية الفرسان
قائد سرية الفرسان


عدد المساهمات : 29
نقاط : 3040
نشاط العضو : 0
تاريخ التسجيل : 09/11/2009

مُساهمةموضوع: المبادئ الاساسية في تكييف الهواء   الخميس يناير 21, 2010 4:29 am

العامل الاخير وهو
توزيع الهواءAir distribution:
في العموم هناك نوعين من مجاري الهواء، النوع المربع أو المستطيل والنوع المدور، أولاً الجاري المدورة تحتاج إلى معدن أقل وعليه فهي أرخص في الصنع.ثانياً أن المجاري المدورة أكثر كفاءة في نقل كمية أكثر من بمساحة مجرى أصغر (الصورة 5-3) بالرغم من هذه الحقائق وأن المجري المربع أو المستطيل لا يمتلك هذه الفوائد إلا أنهما يستعملان أكثر وبشكل أوسع استناداً إلى حقيقة أن في التركيبات للأبنية الحديثة يمكن إخفاؤها بتوفير فراغ مناسب وتعطي مظهراً أفضل .
إن لتصميم الناجح لشبكة مجاري الهواء يجب اعتماد الظروف الإجرى بالإضافة إلى سريان الهواء وهذه العوامل هي:-
1-الاحتكاك أو مقاومة سريان الهواء الناتج من احتكاك الهواء بجدران المجري.
2-السرعة أو كمية سريان الهواء خلال المجرى.
3-الضغط الخلفي للهواء والذي يدفعه للحركة خلال المجري.
4-حجم أو كمية الهواء المنقولة خلال المجرى.
بالنظر للعديد من الاعتبارات فإن سريان الهواء خلال المجري نشابة لسريان الماء في الأنبوب. إن جدران الأنبوب تظهر مقاومة لسريان الماء وجدران المجري تسبب مقاومة لسريان الهواء.
من ناحية أخري الاحتكاك يلعب دوراً كبيراً في نقل الهواء حيث أن الفقدان بسبب الاحتكاك يكون في علاقة طردية مع طول وقطر المجري وعدد والانحناءات (العكسELLBOW) والسطح الداخلي للمجري كذلك إن الفقدان بسبب الاحتكاك (Frictional loss) يظهر في وحدة التبريد وملفات التسخين والمصافي.
أن الطول والأبعاد عوامل مهمة استناداً إلى كون أن حاصل ضربها يعطي المساحة الحقيقية التي يجب أن يمر عليها الهواء.كلما كبرت المساحة كلما زاد الاحتكاك .
المنحنيات (العكسELLBOW) تظهر نوعين من المقاومة لمرور الهواء الأول لو الاحتكاك الناتج من السطح والنوع الثاني هو التيارات الإعصارية الهوائية النائحة من هذه المنحنيات.التيارات الإعصارية تنتج ما يعرف بالفقدان الدينامكي ، الفقدان الديناميكي موجود في مداخل ومخارج مجاري الهواء ، السرعة أو كمية السريان تأخذ نفس الاعتبارات مع الاحتكاك ، الضغط والحجم.والطول وأبعاد المجري ، عدد المنحنيات ، السطح الداخل للمجري ، هذه العوامل لا تؤثر فقط علي توليد الاحتكاك ولكن أيضاً تؤثر علي السرعة.
المساحة الأكبر للمجري وعدد أقل من المنحنيات، سوف تقلل السرعة في حالة احتفاظ العوامل الأخرى بنفس مقادير ثابتة.
السرعة المسموح به للهواء في المجاري تعتمد بشكل كبير علي نوعية وطبيعة استعمال الجهاز في حالة تكييف الهواء لراحة الإنسان فإن الضجيج وخشونة السطح... إن تؤخذ بنظر الاعتبار السرعة يجب أن تحافظ علي أقل مستوي ممكن مسموح به من كمية الهواء المارة في الأجهزة الصناعية ، كلا عاملي الاحتكاك والسرعة تؤخذ الارتباط مع الضغط بسبب أن سريان الهواء تحت تأثير نوعين من الضغط سهل التعرف عليهما هما المقاومة والسرعة.
إن ضغط المقاومة هو الذي نحتاجه للتغلب علي المقاومة الموجودة في الطريق... سريان الهواء ، أما ضغط السرعة ، أو الرأسي والذي يجب أن يتوفر لكي تستطيع السرعة تعجيل كمية الهواء الموجودة من السكون إلى السرعة النهائية ، مجموع هذين ضغطين يساوي الضغط الكلي وهو الضغط الذي يجب أن توفره المروحة.
إن كمية الهواء المحمولة تعتمد علي عوامل عديدة تشمل الكمية الكلية للحرارة لكلي يجب إزالتها من الغرفة في الغرفة في وقت الصيف التي يجب حملها إلى داخل الغرفة في فصل الشتاء.
كمية الهواء لجديد (Fresh Air)النقي اللازم جابه من الخرج إلى الداخل عدد مرات تغيير الهواء المطلوب للغرفة كذلك تؤثر في الحجم ، المجموعة الأخرى مثل المجاري (Ducts) الفقدان بصيغة تبادل حراري والتسرب الحقيقي للهواء ، ارتفاع السقوف وطريقة التوزيع أيضاً يجب أن نضعها في حساباتنا.
في التوزيع الطبيعي (الاعتيادي ( للهواء المكيف للراحة وبوجود فراغ فيكون هو الأكثر أهمية .واحدة من أسس التركيب الناجح هو القياس والتصميم وفق الأسس لثابتة للمقارنة ستاندرد( Yard sticks).
جهاز التبريد أو التدفئة، من الممكن أن يكون بحجم طبيعي ويعمل بشكل جيد، المروحة يمكن أن توصل الكمية المحسوبة من الهواء في مجاري مصممة جيداً. ولكن إذا كانت طريقة توزيع الهواء المكيف في الفضاء للغرفة ذا كمية عزل ضعيفة كان التركيب فاشلاً.
إن التكييف الجيد هو الذي يضمن حركة هواء جيدة في جميع أرجاء الغرفة بدون عرقلة وبدون نقاط ساخنة أي دافئة أو نقاط باردة وبأقل ضجيج ممكن ، الطريقة الحديثة هي استعمال كميات قليلة من الهواء المجهز وتدفع إلى الكميات الكبيرة من هواء الغرفة عند سرعة ابتدائية عاليه من مخرج المجري الموضوع في مكان عالي فوق رؤوس الأشخاص الموجودين في الغرفة بهذه الطريقة الهواء المجهز سيفقد سرعته بالامتزاج مع الهواء الغرفة قبل أن يصل إلى خط التنفس.
لكي يكون من المحتمل لكميات أقل من الهواء المجهز لإزالة الحرارة والرطوبة من جو الغرفة بالقدر المطلوب يجب أن تكون درجة حرارة الهواء المجهز قليلة جداً مع نظام توزيع هواء غير اعتيادي وغير ملائم وهذا سيكون غير مريح.
مهما يكن في التوزيع الاعتيادي ليس فقط سيختلط الهواء المجهز مع هواء الغرفة ويغير سرعته وإنما سيتسبب في تغيير الحرارة قبل أن ينزل إلى خط التنفس.
لتركيبات توزيع الهواء الناتج في التبريد وتقليل الرطوبة يجب ملاحظة العوامل التالية:-
1-يجب توجيه تيار الهواء من المخرج إلى المناطق الأكثر حرارة مثل شباك ذو مساحة كبيرة، أشعة الشمس خارج الجدار، تركيز الأشخاص الموجودين في الغرفة أو أي مصدر حراري في الداخل.
وبهذا سيكون تأثير هذا المصدر الحراري قد امتص قبل أن ينتقل تأثيره إلى أي أخر من المساحة المكيفة الهواء يجب أن الغرفة بسرعة عالية ، السرعة التي يترك بها الهواء المخرج تعتمد علي عدة عوامل مثل نوع وموقع الموزع ( Grills) المخرج المسافة المطلوب أن يصلها الهواء.
وبشكل عام مع نفس حجم الهواء المجهز إذا أردنا أن نقذفه لمسافة أبعد يجب يشكل حجم المخرج وستحصل علي سرعة أكبر للهواء في المخرج ، السرعات من .. ستتغير من 500 إلى 2000 قدم بالدقيقة .
نعتبر من الضروري المحافظة علي سرعة الهواء في الغرفة وبحدود 40 إلى قدم بالدقيقة وعليه يجب أن يغلق الهواء المقذوف جدران الغرفة من الداخل ثم بها ليكون سرعته في النهاية 50 قدم لكل دقيقة.
عندما يكون لدينا اثنان أو أكثر من الموزعات (Grills ) واقعة علي نفس الجدار من لا يتقاطع تيار الهواء الخارج منها الإ بعد ..ثلثي المسافة المطلوبة لوصول من ناحية أخرى اختلاط الهواء مع بعضه ربما سيمنع توزيع الهواء بشكل جيد مع أنحاء الغرفة وأيضاً قد تتحطم سرعتي الهواء الخارج نتيجة لذلك .في الغرف عندما يكون المخرج في الجدار المقابل ، تيار الهواء يجب أن لا يصل إلى سرعة من 20 قدم بالدقيقة من جهة أخري المحصلة النهائية للهواء النازل الناتجة ...سقوط هواء بارد فوق رؤوس الأشخاص الموجودين ، موقع المخرج مهم أيضاً ..مستطيلة طويلة فإن المخرج في الجدار إذا كان مخرجاً واحداً فيتطلب الأمر أن الهواء مسافة بعيدة وإذا كان هناك مخرجين لكلا نهايتي الغرفة أو عدة مخارج واحد فمن الممكن أن نقلل مسافة القذف بزيادة حجم المخرج وسرعة أقل.
عندما نستعمل مخارج من السقف في غرفة مربعة يجب أن تكون مواقعها بحيث يتوزع في جميع الأرجاء الداخلية للغرفة ويجب أن نمنع اصطدام تيارات مع بعضها أو مع الجدران أو مع أي عوائق أخري.
عموماً إذا لم يكن مطابقاً لتوزيع الهواء الاعتيادي ولحركته (Movement) يمكن إن السبب هو اختيار موزعات غير مناسبة.
أول الأنواع وأكثرها شيوعاً في الاستعمال هي الموزعات الغير موجهة والتي تقذف الهواء باستقامة في حزمة واحدة، مع نمو تكييف الهواء وزيادة مشاكل توزيع الهواء، تطورت أنواع جديدة منها.
وهناك نوع آخر من الموزعات التي تم استخدامها حيث تقوم بقذف بعض الهواء إلى أعلي والبعض الأخر إلى أسفل والبقية في خط مستقيم ، ويقوم بتوزيع رذاذي قليل للهواء فيمكن استعمالها عندها يكون المطلوب قذف الهواء إلى مسافة معينة وبسرعة عالية.
للحصول علي مسافة قذف قصيرة وتوزيع رذاذي عريض فيمكن استعمال موزعات الهواء ذات الاتجاهات المتعددة والتي طورت فيها بعد حيث يمكن أن تحصل منها علي اتجاهين وثلاثة أو أربعة أو خمسة اتجاهات للقذف.
هناك مواصفات معينة للموزعات حيث هناك الموزعات ذات الطريقين حيث ستقذف نصف الكمية إلى اليسار أو إلى اليمين والباقي في اتجاه مستقيم ، الموزعات ذات ثلاثة أو أربعة اتجاهات فإنها تزيد أكبر كمية ممكنة من التوزيع ألرذاذي.
التيار الرئيسي يتغير من الخط الرئيس إلى مختلف درجات الانحراف، مخارج التوزيع في المجاري السقفية يستعمل فيها هذه الموزعات وهي مستعملة بكثرة مع مخارج السقف هذه.الهواء البارد يستطيع الدخول بسرعة كبيرة ويسبب تخفيض تدريجي عندما يصل إلى منطقة الأشخاص الموجودين في الغرفة.
أحد أنواع مخارج السقوف له سلسلة من الدوائر المعدنية المنحرفة الجافة ويشكل هرم ناقص ومربوطة إلى رقبة الموزع المربوط علي المجري.
توزيع الهواء لخارج خاصة نستطيع أن نشتته في جميع الاتجاهات وبمختلف السرعات الأولية ( سرعة المخرج ) وكذلك تشتيت فرق درجات الحرارة أكثر من الأنواع الأخرى.
إن فتحات الهواء الراجع يجب أن نختارها لتلائم مع السرعات الأقل من السرعات التي نحصل عليها في مخارج الموزعات المجهزة ، إن أهم الأسباب التي تدفعنا لهذه الاختيارات هي :
1-لكي نلغي أو نمنع تولد أي شعور بالدخول الأمل للهواء.
2-لتقليل الضجيج إلى أقل ما يمكن .
3-لكي نحمل الهواء إلى رقم معقول لمقاومة سريانه.
في العموم : إن السرعة الوجهة المسموح بها لموزع الهواء الراجع تعتمد علي الإضافة بين الموزع والأشخاص الجالسين في الغرفة .
عندما تكون المسافة بين الموزع والأشخاص 5-6 أقدام فان السرعة يجب أن تكون بين 350-400قدم بالدقيقة للمسافات إلا بعد من 6اقدام فيمكن أن تكون سرعة الهواء بين 500-600 قدم بالدقيقة وفي كل الأحوال إن سرعة الهواء الراجع يجب أن لا تزيد عن 50 قدم بالدقيقة .
لتركيبات التبريد ، فتحة الرجوع يجب أن يكون موقعها محدد بالنسبة للاعتبارات .
*المظهر.
* إمكانية الوصول إليها.
*سرعة تفريغ منتظمة.
*تكاليف التركيب وأعمال المجاري واقترابها من الأشخاص الموجودين في الغرفة، وفي اغلب التركيبات المرغوب به لن يكون موقع الفتحة في الجدار قرب الأرض كي يستطيع الهواء أن يتوجه عمليا في دائرة كاملة وهذا يعطي انتظاما بالسرعة في الفراغ الموجود.
(تنقية الهواء)
من منطلق المحافظة على صحة الإنسان أو وجدت تنقية الهواء. الطبيعة جهزت بمصفي خاص لتمنع دخول الغبار إلى جسم الإنسان من خلال الأنف حيث الشعر النامي داخل الأنف مع المادة المخاطية مصيدة لذرات الغبار ويصطادها لمنعها من الدخول إلى جسم الإنسان ، مع الأيام ازداد تركيز الغبار في مدننا الكبيرة نحتاج إلى تنقية صناعية إضافية لما جهزتنا به الطبيعة، بالإضافة إلى هذا فان تنقية الهواء تحمي المباني الداخلية للبناية بالإضافة إلى حماية الأثاث.
المصافي بشكل عام تقسم إلى ثلاثة أقسام أو أنواع:
1- النوع القابل للتبديل حيث لايمكن تجديده أو تنظيفه.
2-النوع القابل للتبديل.
3- النوع القابل للتنظيف.
1- النوع القابل للتبديل :هو المصفى للمثبت في لوح من الورق المستوى وبعد انتهاء منه أو عدم الاستفادة منه يتم التخلص منه.
2- النوع القابل للتجديد: يكون المصفى عادة مثبت في إطار من الحديد (معدني) يتم تبديله بفتحة من الإطار الحديدي عندما تتكدس الأوساخ عليه وتمنعه من إمرار الهواء .
3- النوع القابل للتنظيف : مصفي موضوع في إطار معدني وعندما يمتلئ بالأوساخ نستطيع فتحه وغسله وإعادة ربطه في مكانه وتغليفه بمادة لزجة ، أن مقاومة هذه المصافي لمرور الهواء ، ويعتمد على سرعة الهواء ودرجة نظافة المصفي ، تحديد فترة معقولة لتنظيف المصفي أو للتبديل عملية ضرورية جدا لكي نمنع ارتفاع المقاومة وان تصبح عالية جدا.
كذلك معدات التبريد لها سعة سريان متغيرة بالنسبة للظروف التي تعمل عندها ودرجة الحرارة المحسوسة والتي سيبرد عندها الهواء لن تكون دائما قد تقلصت بنفس العدد من الدرجات في فترة زمنية محدودة هذا يسبب تغير الرطوبة في الهواء من يوم لأخر ، كمية الحرارة المطلوبة لتغير درجة الحرارة واحدة باوند من الهواء الجاف درجة فهرنهايتية واحدة هي و. ج.ب(B.T.U) وحدة حرارية بريطانية.
عندما يكون الهواء محملا بالرطوبة أي أن تكون الرطوبة عالية ، جزء من عمل الجهاز سيستعمل لغرض تكثيف هذه الرطوبة ، أن تغيير البخار إلى سائل عند درجة حرارة ثابتة كما ثم شرحه سابقا بإسهاب يعرف بالحرارة الكامنة وعليه كلما الرطوبة كلما زاد (الحمل الكاهن ) وانخفاض في أداء الواجب سيؤدي إلى تقليل درجة الحرارة المحسوسة للهواء(تقليل الفرق لدرجة الحرارة المحسوسة)بكلمة أخرى عندما تكون الرطوبة قليلة ، الجزء الأكبر من عمل الجهاز لغرض تقليل درجة الحرارة المحسوسة للهواء، في التبريد المريح الفرق كبير بين الخارج والداخل في درجات الحرارة فان التكييف في هذه الحالة سيكون غير مريح وغير صحي، يمكن السيطرة على الرطوبة اعتياديا بتقليل درجة الحرارة بين12- 15 درجة مئوية تكون كافية للحفاظ على راحة الإنسان حتى ولو كانت بين 90-95ف للبصيلة
أن مخطط الراحة في نهاية الدرس يعطي درجات الحرارة المناسبة وظروف رطوبة لكلا فصلي الصيف والشتاء .
أجهزة القياس:
مقياس سرعة الهواء الداخل من خلال الموزع (Grill) أو من خلال المجري لكن قياسها باستعمال الجهاز انيموميتر(Anemo meter) شكل 5-5)
هذا الجهاز يحتوي مروحة تشغل مجموعة من التروس لتعطي القراءة على مقياس مدرج .
أن قراءة المقياس تكون بوحدات القدم لكل دقيقة (ق . د) F.B.m.
أن جهاز انيمو ميتر يوضح في وجه سريان الهواء لفترة واحدة تقريبا ً ، من الممكن أخد عدد من القراءات في أماكن مختلفة ومجموع أقياسها مقسومة على عدد من القراءات يعطي متوسط سرعة أو أن نضع الجهاز في مساحة داخلية بالغرفة للحصول على مستوى السرعة.
جهاز أخر لقياس سرعة هو جهاز فيلوميتر(Veto meter) وهذا يعطي قراءات مباشرة ولا يحتاج إلى عامل زيتي، ويمكن ربط البخاخات من مختلف القياسات إلى الجهاز بواسطة أنبوب مطاطي (صونده) (شكل 5-6).

وهكذا نكون قد ذكرنا العوامل الخمسة للمباءي الاساسية لنكييف الهواء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المبادئ الاساسية في تكييف الهواء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأستاذ منتصر التعليمي  :: المنتدى الثقافي والعلمي :: حوارات الطلبة-
انتقل الى: